Connect with us

دولي

أمريكا: رفض الإفراج عن قاتل روبرت كنيدي

نشرت

في

قال جافين نيوسوم، حاكم ولاية كاليفورنيا الأمريكية اليوم الخميس، إنه رفض الإفراج المشروط عن سرحان سرحان، اللاجئ الفلسطيني الذي يقضي عقوبة السجن مدى الحياة لاغتياله المرشح الرئاسي روبرت كنيدي في عام 1968.

جاء إعلان نيوسوم بعد أن أوصى مجلس مراجعة في كاليفورنيا في غشت بالإفراج المشروط عن سرحان، على أن يخضع القرار للمراجعة من قبل الموظفين القانونيين بالمجلس ومن الحاكم نفسه. وسبق أن تم رفض الإفراج المشروط عن سرحان 16 مرة.

وقال نيوسوم توضيحا لقراره في مقال للرأي بصحيفة لوس أنجليس تايمز، إنه لا يتفق مع استنتاج مجلس الإفراج المشروط بأن سرحان والبالغ 77 عاما، مؤهل للإفراج المشروط. وكتب نيوسوم :”بعد مراجعة القضية بعناية، بما في ذلك سجلات أرشيف ولاية كاليفورنيا، قررت أن سرحان لم يكتسب المسؤولية والبصيرة اللازمتين لدعم إطلاق سراحه الآمن في المجتمع”.

ولمحت محامية سرحان، أنجيلا بيري، في بيان مكتوب إلى أن نيوسوم أذعن لاعتبارات سياسية في رفضه الإفراج عن موكلها.

وقالت بيري: “في حين أنني أدرك أن الإفراج عن السيد سرحان يضع الحاكم نيوسوم أمام حسابات سياسية صعبة، إلا أن القرار القانوني بالافراج عنه واضح ومباشر. نحن على ثقة في أن المراجعة القضائية لقرار الحاكم ستظهر أنه قد أخطأ.

وأدين سرحان بقتل كنيدي البالغ في ذلك الوقت 42 عاما، بالرصاص في فندق أمباسادور في لوس أنجليس في 5 يونيو 1968.

ووقع إطلاق النار بعد دقائق من إلقاء السناتور والمدعي العام السابق خطاب النصر بعد فوزه في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي في كاليفورنيا. وتوفي كنيدي في اليوم التالي. واغتيل شقيق كنيدي الأكبر الرئيس جون كنيدي في دالاس عام 1963.

وقال سرحان إنه لا يتذكر مقتل روبرت كنيدي رغم أنه قال أيضا إنه أطلق النار عليه لأنه كان غاضبا من دعمه لإسرائيل.

المصدر: euronews

انقر للتعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

دولي

الحكم غيابيا على منصف المرزوقي بثماني سنوات سجنا مع النفاذ العاجل

نشرت

في

أقرت الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بتونس، اليوم الجمعة، حكما غيابيا بثماني سنوات سجنا مع النفاذ العاجل، في حق منصف المرزوقي الرئيس الأسبق لتونس، وفق ما أفاد به الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس محمد زيتونة في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء.

وبين زيتونة في تصريحه، أنه تم توجيه تهم ضد المرزوقي تتعلق ب “الاعتداء المقصود منه تبديل هيئة الدولة، وحمل السكان على مهاجمة بعضهم بعضا بالسلاح، وإثارة الهرج والتشويش والقتل والسلب بالتراب التونسي”،بالاستناد الى الفصل 72 من المجلة الجزائية.

وأضاف أنه تم توجيه هذه التهم للمرزوقي، على اثر تدوال شبكات التواصل الاجتماعي لخطاب له في اطار ندوة تم تنظيمها بالخارج، حرض خلالها المتهم مؤسسات الدولة على الخروج والتحرك لقلب نظام الدولة.

أكمل القراءة

دولي

الامام التونسي المرحل يلجأ للقضاء من أجل العودة إلى فرنسا

نشرت

في

ندد إمام تونسي رحلته فرنسا، حيث تتهمه السلطات بالإدلاء بتصريحات تحض على الكراهية، الجمعة بالقرار “التعسفي” مؤكدا أنه سيلجأ للقضاء من أجل العودة إلى فرنسا حيث تقيم عائلته.

أوقف محجوب محجوبي، الذي كان يقطن منطقة في جنوب فرنسا ثم رحل الخميس إلى تونس حيث وصل قبيل منتصف الليل في رحلة جوية من باريس.

ويعيش الإمام في فرنسا منذ منتصف الثمانينات، وهو متزوج وأب لخمسة أبناء، وطالب وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان بسحب تصريح إقامته الأحد.

واتهم محجوب محجوبي ببث مقطع فيديو وصف فيه “العلم ثلاثي الألوان” من دون أن يحدد ما إذا كان العلم الفرنسي، بأنه “علم شيطاني”.

وقال الامام لاحقا انها “زلة لسان”، موضحا أنه كان في الواقع ينتقد المنافسات الشديدة بين مشجعي البلدان المغاربية خلال فعاليات كأس إفريقيا للأمم الأخيرة لكرة القدم.

وأوضح محجوبي الذي يعمل في مجال المقاولات في تصريح لوكالة فرانس برس من مقر سكنه في منطقة سليمان (شرق) التي تبعد حوالى 30 كيلومترا عن العاصمة تونس “القرار الإداري لوزير الداخلية تعسفي بالطبع، سأدافع عن نفسي وسأفعل كل شيء من أجل العودة إلى زوجتي وأولادي”.

وتابع “المحامي سيقدم قضية الى المحكمة بفرنسا من أجل حق الدفاع. وسنواصل العمل وإذا لم لم تنصفني المحكمة سنلجأ إلى المحكمة الأوروبية”.

أكمل القراءة

دولي

وفاة أحد حراس الرئيس الموريتاني بعد تعرض موكبه لحادث سير بالجزائر

نشرت

في

نقلت وسائل إعلام عربية، أن موكب الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني تعرض مساء أمس الخميس، لحادث سير لدى عودته من المعبر الحدودي المؤدي إلى مدينة تندوف.

ونقلت وسائل الإعلام عن مصادرها الخاصة، قولها بأن الحادث أسفر عن مقتل أحد حراس الرئيس الموريتاني، وإصابة آخر، وتم نقلهما إلى مستشفى تيندوف.

وكان الرئيسان الموريتاني والجزائري، قد قاما صباح أمس الخميس بتدشين عدد من المشاريع المشتركة بين الجزائر وموريتانيا، والتي من ضمنها افتتاح معبر حدودي بين البلدين وإطلاق أشغال طريق تندوف – الزويرات.

أكمل القراءة

الاكثر مشاهدة