Connect with us

رياضة

مصر تعتذر عن استضافة الوداد وكايزر تشيفس الجنوب إفريقي

نشرت

في

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم ، عن عدم استضافة مباراة الوداد الرياضي وكايزر تشيفس الجنوب إفريقي ضمن دوري أبطال افريقيا في كرة القدم، وذلك بعد تغيير موعدها من 19 فبراير الجاري الى 28 منه، بحسب بيان رسمي نشره الاربعاء عبر حسابه على موقع تويتر.

وجاء في تغريدة الاتحاد “اعتذر الاتحاد المصري لكرة القدم لكل من الكونفدرالية الإفريقية والاتحاد المغربي عن عدم استضافة لقاء الوداد الرياضي وكايزر تشيفز الجنوب إفريقي ضمن بطولة دوري أبطال إفريقيا التي تأجلت عن موعدها المحدد سلفا”.

تابع “جاء اعتذار الاتحاد المصري بسبب عدم ملاءمة الموعد الجديد والظروف المحيطة بالمباراة مع الارتباطات الراهنة”.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد وافق في وقت سابق على استضافة المباراة المذكورة في الـ19 من هذا الشهر في ملعب السلام بالقاهرة، قبل أن تتأجل إلى الـ28 من الشهر عينه.

وكانت لجنة الأندية التابعة للاتحاد الافريقي “كاف” قد قررت إعادة برمجة المباراة بين 16 و20 الجاري، ببلد محايد من اختيار الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

وكانت المباراة مقررة في 13 فبراير، إلا ان جامعة لقجع، كانت قد أرسلت خطابا إلى “الكاف”، قبل أيام تخبره فيه بأن السلطات المحلية، ترفض إقامة مباراة الوداد وضيفه كايزر تشيفس على ملعب محمد الخامس بالدار لبيضاء “بسبب السلامة الصحية المرتبطة بالتطورات الأخيرة لجائحة فيروس كورونا”.

ويفرض المغرب حظرا على الرحلات الجوية مع جنوب إفريقيا، بسبب السلالة الجديدة لفيروس كورونا. ويتنافس الوداد مع كايزر تشيفس ضمن المجموعة الثالثة، إلى جوار حوريا الغيني، وبترو أتلتيكو الأنغولي.

انقر للتعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

رياضة

أبطال أوروبا: باريس سان جرمان يقلب الطاولة على برشلونة

نشرت

في

بواسطة

قلب باريس سان جرمان الفرنسي تخلفه ذهابا على أرضه 2-3 أمام برشلونة الإسباني إلى فوز 4-1 الثلاثاء مستغلا النقص العددي في صفوف منافسه ليبلغ الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وتقدم برشلونة بهدف جناحه البرازيلي رافينيا في الدقيقة 12، لكن نقطة التحول كانت لدى طرد مدافعه الأوروغوياني رونالدو أراوخو في الدقيقة 29، ليستغل سان جرمان النقص العددي ويسجل رباعية منحته بطاقة التأهل إلى نصف النهائي تناوب عليها عثمان ديمبيلي (40) والبرتغالي فيتينيا (54)، وكيليان مبابي (61 من ركلة جزاء و89).

ويلتقي سان جرمان في نصف النهائي مع بوروسيا دورتموند الألماني الذي أقصى أتلتيكو مدريد الإسباني بفوزه عليه إيابا 4-2 بعد خسارته ذهابا 1-2.

والتقى الفريقان في دور المجموعات ففاز سان جرمان ذهابا في باريس 2-0 وتعادلا إيابا 1-1.

عاد إلى صفوف سان جرمان ظهيره الأيمن المغربي الدولي أشرف حكيمي بعد غيابه عن مباراة الذهاب بداعي الإيقاف. كما أجرى مدربه الإسباني لويس إنريكي تعديلين إضافيين بإشراك الجناح برادلي باركولا بدلا من الإسباني ماركو أسنسيو ولاعب الوسط الشاب وارن زاير ايمري بدلا من الكوري الجنوبي لي كانغ-ان.

أكمل القراءة

رياضة

ماراطون الرمال ..محمد المرابطي يكرس تألقه وينهي المرحلة الثالثة في الصدارة

نشرت

في

بواسطة

كرس العداء المغربي محمد المرابطي تألقه في الدورة ال38 لماراطون الرمال بفوزه، اليوم الثلاثاء، بالمرحلة الثالثة التي كانت نقطة انطلاقتها من منطقة جبل الأتفل ثم العودة إليها على مسافة 85.3 كلم.

وقطع محمد المرابطي مسافة المرحلة، وهي الأطول على الإطلاق، في زمن قدره 7 س و37 د و47 ث، متقدما على مواطنيه على التوالي عزيز ياشو بتوقيت 8 س و31 د و52 ث ورشيد المرابطي بتوقيت 8 س و31 د و53 ث. وعزز محمد المرابطي، عقب هذه المرحلة، مركزه في صدارة الترتيب العام المؤقت بتوقيت 13 س و00 د و34 ث، متقدما على شقيقه رشيد بتوقيت 13 س و55 د و07 ث، ثم عزيز ياشو بتوقيت 13 س و55 د و08 ث.

ولدى الإناث، واصلت العداءة المغربية عزيزة العمراني أداءها الجيد بإنهاء المرحلة الثالثة في الصدارة بزمن 10 س و46 د و10 ث، لتعزز بذلك موقعها في صدارة الترتيب العام المؤقت بتوقيت 17 س و40 د و16 ث. وتقدمت العمراني على المغربية الأخرى عزيزة الراجي التي قطعت مسافة المرحلة الثالثة في ظرف 11 س و24 د و29 ث، أمام الهولندية أدريانا موسير بتوقيت 12 س و05 د و06 ث. وعاد المركز الثاني في الترتيب العام لعزيزة الراجي (19 س و05 د و01 ث)، تليها في المركز الثالث الهولندية أدريانا موسير (19 س و56 د و55 ث). وستربط المرحلة الرابعة ،يوم غد الخميس، بين جبل الأتفل ومنطقة بومخلوف على مسافة 43.1 كلم.

أكمل القراءة

رياضة

أبطال أوروبا: “أم المعارك” بين سيتي وريال وبايرن لانقاذ الموسم امام ارسنال

نشرت

في

يخوض مانشستر سيتي الانكليزي حامل اللقب وريال مدريد الاسباني حامل الرقم القياسي بعدد الألقاب (14 مرة) “أم المعارك” ضمن إياب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال اوروبا لكرة القدم الاربعاء على ملعب الاتحاد، فيما يجد بايرن ميونيخ الالماني نفسه مطالبا بتخطي عقبة ضيفه أرسنال الانكليزي في سعيه لإنقاذ موسمه.

على ملعب الاتحاد في مانشستر، ستكون المواجهة اشبه بنهائي، بعد ان تعادل الفريقان 3-3 في قمة نارية ذهابا بملعب “سانتياغو برنبايو” حيث تبقى كل الاحتمالات واردة ايابا، بما فيها اللجوء الى شوطين اضافيين او لاحتكام الى ركلات الترجيح، طالما ان الفريقين يقدمان مستوى رفيعا ومتقاربا.

وكان فريق المدرب الاسباني بيب غوارديولا قلب تأخره 1-2 الى تقدم 3-2 في لقاء الذهاب، قبل أن ينقذ الأوروغوياني فيديريكو فالفيردي ريال من الهزيمة الأولى في آخر 28 مباراة له على أرضه في جميع المسابقات، بتسجيله هدف التعادل من تسديدة رائعة “على الطاير” قبل 11 دقيقة من نهاية الوقت الاصلي.

ولا شك ان المهمة لن تكون سهلة لرجال الايطالي كارلو أنشيلوتي ضد الفريق الانكليزي الذي لم يسقط في المسابقة القارية للمباراة الثانية والعشرين تواليا ، وتحديدا منذ الخسارة أمام عملاق إسبانيا 1-3 بعد التمديد في أيار/مايو 2022 في إياب نصف النهائي.

كما انه لم يخسر على ارضه في المسابقة منذ 30 مباراة، اي منذ العام 2018، كما لم يخسر على ارضه في 41 مباراة في مختلف المسابقات منذ نوفمبر 2022.

ويبحث النادي الملكي عن الثأر من سيتي الذي اقصاه من الدور نصف النهائي الموسم الماضي حين تعادلا ذهابا في مدريد 1-1 قبل أن يحقق سيتي فوزا كاسحا 4-0 إيابا في طريقه الى اللقب الأول في تاريخه.

ويدخل الـ”سيتيزن” الى المواجهة مبتهجا بانتزاعه صدارة الدوري الانكليزي بفارق نقطتين من أرسنال وليفربول، بفوزه الساحق على لوتون تاون 5-1 وخسارة الأخيرين امام كريستال بالاس 0-1 واستون فيلا 0-2، فبات أقرب الى إحراز اللقب للمرة السادسة في آخر سبعة مواسم، معززا حظوظه بتكرار انجاز الموسم الماضي عندما حق ق ثلاثية تاريخية، بعد ان بلغ الفريق المملوك اماراتيا نصف نهائي مسابقة كأس إنكلترا حيث سيواجه تشلسي السبت.

ويعول غوارديولا دائما على ترسانته المدججة باللاعبين وفي طليعتهم النروجي إرلينغ هالاند الذي واجه بعض الانتقادات في الآونة الاخيرة على خلفية غيابه عن التهديف بمواجهة ريال في المباريات الثلاث الاخيرة بين الجانبين.

لكن مدر به دافع عنه بشراسة “الهدف ليس الكرة الذهبية، الهدف هو الفوز بالألقاب وقد فعل ذلك. هل كنا سنفوز بخمسة ألقاب العام الماضي بدونه؟ لم يحصل ذلك بالصدفة”.

ونوه غوارديولا بدور النروجي “إنه يساعدنا على توفير المزيد من المساحات في مناطق عد ة، وكانت مساهمته استثنائية منذ يوم وصوله الموسم الماضي”.

من جهته، يأمل انشيلوتي ان يتابع البرازيلي رودريغو نجاعته التهديفية بمواجهة سيتي بعد ان سج ل هدفين ساهما في الاطاحة بالفريق الانكليزي خلال مواجهة الفريقين في نصف نهائي المسابقة عام 2022، قبل ان يهز شباكه مجددا الثلاثاء الماضي.

أكمل القراءة

الاكثر مشاهدة