Connect with us

اقتصاد

بورصة الدار البيضاء تطلق منصة “E-Bourse” من أجل تعزيز التربية المالية

نشرت

في

تم اليوم الأربعاء ببورصة الدار البيضاء إطلاق المنصة الإلكترونية الجديدة لمحاكاة التداول “E-Bourse”، وذلك من أجل جعل التربية المالية رافعة حاسمة لتطوير أسواق الرساميل وسوق البورصة على وجه الخصوص.

وتروم منصة “E-Bourse”، التي تمت بلورتها بالشراكة مع “تريدينغ فيو” (Trading View)، رفع وعي العموم باللجوء إلى البورصة، لا سيما من خلال تكوين محفظة أسهم افتراضية وإرساء استراتيجيات تداول مدروسة.

وأشادت وزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح، في كلمة خلال حفل إطلاق هذه المنصة، بالمبادرات المواطنة التي أقدمت عليها بورصة الدار البيضاء بغرض تعزيز ثقافة البورصة، خاصة إحداث غرف التداول داخل الجامعات، وإتاحة فضاءات عملية لفائدة الطلبة والتي من شأنها تأهيلهم لتطوير كفاءاتهم.

وأوردت أن “هذه المبادرة مبتكرة نظرا لتركيزها على قوة التكنولوجيا الرقمية كناقل للثقافة المالية وثقافة البورصة”.

وأضافت أن “المنافع المتوقع كسبها من هذه المنصة تتعدى الجوانب التقنية لتشمل تطوير ثقافة راسخة للادخار والاستثمار والمخاطرة وريادة الأعمال بين صفوف المواطنين”.

وأكدت فتاح أن مكانة بورصة الدار البيضاء وسوق الرساميل في بروز وتعزيز بعدها الإقليمي من خلال القطب المالي للدار البيضاء هي نتيجة لسلسلة من الإصلاحات الطموحة الرامية إلى تطوير قطاع مالي ناجع وشامل ومرن.

وبالتطرق إلى العلاقة القائمة بين التعليم المالي والأسواق المالية، ذكَّرت الوزيرة بأن عدم استيعاب المفاهيم المالية الأساسية يعيق القدرة على اتخاذ خيارات حكيمة ومدروسة فيما له صلة بالادخار والاستثمار.

ولهذا، فإن التعليم المالي يرفع من جودة الأداء الجيد للاقتصاد ويعزز توجيها أفضل لادخار الأسر، كما أنه يساهم في تحقيق اندماج اجتماعي أمثل بالحد من مخاطر الديون المتراكمة والإقصاء المالي.

من جانبه، أفاد كمال مقداد، رئيس مجلس إدارة بورصة الدار البيضاء، بأن منصة التداول الإلكترونية “E-Bourse” تم تطويرها بشكل كامل من قبل بورصة الدار البيضاء، حيث تعتبر الأولى من نوعها على مستوى إفريقيا والشرق الأوسط.

وأوضح أنه “تم تطوير البورصة الإلكترونية باعتماد أحدث التقنيات المتوفرة، لاسيما تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي. وهذه نقطة مهمة لأن هذه المنصة ستعزز رغبة بورصة الدار البيضاء في المشاركة في النشر الفعال للاستراتيجية الوطنية للشمول المالي ووضع برنامج حقيقي لتعليم البورصة الذي بدأناه منذ ثلاثة عقود، من خلال مدرسة البورصة ومنصة التعلم الإلكتروني التي تم إطلاقها في سنة 2016”.

وبحسبه، فإن هذا المشروع يضم ثلاثة أبعاد رئيسية لتنمية المملكة. ويتعلق الأمر بالمالية والتي تعد عنصرا لا محيد عنه في تحقيق النمو وتنفيذ العديد من المبادرات والبحث والابتكار والرقمنة.

انقر للتعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقتصاد

ارتفاع سهم شاريوت البريطانية ب 10% بعد إتمام صفقة الغاز المغربي

نشرت

في

صعد سهم “شاريوت أويل آند غاز” البريطانية (Chariot Oil & Gas) نحو 10% خلال تعاملات اليوم الخميس 11 أبريل (2024)، بعد الكشف عن تطورات جديدة في صفقة استحواذ الغاز المغربي.

وأعلنت الشركة البريطانية، أمس الأربعاء 10 أبريل، وضع الصيغة النهائية لصفقة استحواذ شركة “إنرجيان” الإسرائيلية (Energean) على حصة من ترخيص ليكسوس، الذي يشمل حقل غاز أنشوا، وترخيص ريسانا في المغرب.

وبموجب صفقة الغاز المغربي، ستتولى شركة إنرجيان تشغيل كلتا الرخصتين، وحصص بنسبة 45% و37.5% في ليكسوس وريسانا على التوالي، في حين تراجعت حصة شاريوت إلى 30% و37.5% في ليكسوس وريسانا على التوالي، مع احتفاظ المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن بحصة 25% في كل ترخيص.

ارتبط أداء سهم شاريوت خلال الأشهر الماضية بتطورات مشروع الغاز المغربي، إذ عادةً ما يسجل قفزات كبيرة مع أيّ تحركات جديدة من شأنها بدء الإنتاج أو تحقيق تطورات في عمليات الاكتشاف والتنقيب.

قبل إتمام الصفقة، كانت شاريوت تدير 3 تراخيص لإنتاج الغاز في المغرب بحصة امتلاك وتشغيل تبلغ 75%، إلى جانب المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن الذي يملك حصة 25%.

وتشمل التراخيص كلًا من ترخيص حقل ليكسوس البحري، الذي يضم تطوير حقل غاز أنشوا، وترخيص ريسانا البحري، الذي يحيط بحقل ليكسوس, ويستحوذ على مزيد من الاستكشاف في الاتجاه الصعودي، وترخيص لوكوس البري في المغرب، المتاخم للبحر ويشترك في بيئة جيولوجية مشتركة معه.

المصدر: وكالات

أكمل القراءة

اقتصاد

المغرب يتفق مع شركة عالمية على توفير الهيدروجين الأخضر للأسواق الدولية

نشرت

في

يواصل المغرب جهوده لاقتحام مجال الطاقة النظيفة من باب واسع، إذ عقد اتفاقًا جديدًا لتوفير الهيدروجين الأخضر للأسواق الدولية، ضمن مساعيه لتوفير مصادر متجددة من الطاقة، تسهم في تحقيق الحياد الكربوني بحلول منتصف القرن الحالي.

وفي هذا الإطار، شرعت مجموعة مكتب الشريف للفوسفاط، وشركة فورتيسكو إنرجي (Fortescue Energy)، أأمس الإثنين 8 أبريل (2024) في تنفيذ مشروع مشترك لتطوير الطاقة الخضراء في المملكة.

وتهدف هذه الشراكة إلى توفير الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء، بالإضافة إلى الأسمدة منخفضة الانبعاثات، لكل من المغرب والأسواق الدولية، بالإضافة إلى تطوير تجهيزات التصنيع، وإنشاء مركز للبحث والتطوير، للنهوض بصناعة الطاقة المتجددة متسارعة النمو في المغرب.

من المقرر أن تعمل الشراكة بين مكتب الشريف للفوسفاط ، ومجموعة فورتيسكو للطاقة العالمية، على تحقيق أهداف خفض الانبعاثات، لا سيما أن الجانبين يتقاسمان رؤية مشتركة حول دور الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء في خلق مستقبل مستدام، وفق ما جاء في بيان للمكتب.

وقدّم كل من المكتب والشركة تخطيطًا لـ4 مشروعات يمكن إقامتها في المغرب، والتي يرى الجانبان أنها تدعم إنتاجًا واسع النطاق للأمونيا الخضراء والأسمدة النظيفة، بالإضافة إلى تغطيتها قطاع الطاقة المتجددة وتوليد الكهرباء والتحليل الكهربائي، وتصنيع التكنولوجيا وتجهيزات صناعة الطاقة الخضراء.

كما تتضمن الخطط مشروعًا يتمثل في إنشاء مركز للبحث والتطوير والتكنولوجيا، يقع قرب جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، لتعزيز مشروع المنظومة البيئية المشترك، وإشراك فاعلين آخرين من خلال البحث في الطاقات المتجددة، والهيدروجين

أكمل القراءة

اقتصاد

ارتفاع مبيعات المحروقات في المغرب بنسبة 3.75%

نشرت

في

بواسطة

ارتفعت مبيعات المحروقات في المغرب بنسبة 3.75%، خلال العام الماضي (2023) على أساس سنوي، بالتزامن مع زيادة الطلب على الوقود في المغرب.

و سجّلت المبيعات السنوية من الكازوال (الديزل) والبنزين ما يقارب 6.78 مليون طن، أي ما يعادل 8.12 مليار لتر في 2023، مقابل 6.53 مليون طن (7.83 مليار لتر) في 2022.

وتراجعت قيمة مبيعات المحروقات في المغرب بنسبة 7%؛ إذ سجلت معاملات الشركات الـ9 في سوق الوقود بالمملكة، قطاع توزيع الديزل والبنزين (باستثناء الوقود البحري) 79 مليار درهم (7.85 مليار دولار) في 2023 مقابل 85 مليار درهم (8.45 مليار دولار) في 2022.

وأكد مجلس المنافسة، في تقرير حول تتبع الالتزامات المتعهد بها من قبل شركات التوزيع بالجملة للديزل والبنزين، أن إجمالي قيمة مبيعات المحروقات في المغرب غير متوافر بدقة؛ إذ تشكل البيانات المتوافرة للشركات الـ9، التي تمثل ما يقرب من 90% من إجمالي الواردات و83% من الكميات المبيعة.

بلغ إجمالي عدد محطات الوقود في المغرب بحلول نهاية 2023 نحو 3350 محطة، من بينها نحو 75% تندرج تحت العلامة التجارية للشركات الـ9 الفاعلة في السوق أي ما يعادل 2491 محطة.

يتيح تحليل توزيع المبيعات من حيث الحجم حسب شريحة العملاء لعام 2023 الإشارة إلى أن شبكة محطات الخدمة تمثل غالبية مبيعات الديزل والبنزين في المعرب لـ 9 شركات معنية، بحصة متوسطة مرجحة تناهز 75%.

كان مجلس المنافسة، قد صادق في 13 نوفمبر 2023، على اتفاقيات المعاملات المبرمة مع 9 شركات ناشطة في أسواق توريد وتخزين وتوزيع الديزل والبنزين وتنظيمها المهني.

وتنص الاتفاقيات، بالإضافة إلى أداء غرامة التسوية، على اشتراك كل من الشركات المعنية وكذلك منظمتها المهنية، في حزمة من الالتزامات السلوكية الرامية إلى الاستجابة لمخاوف المنافسة التي أثارها المجلس، وبالتالي، تحسين الأداء التنافسي لسوق المحروقات في المغرب.

ومن بين الالتزامات، قيام كل شركة من الشركات المعنية بإصدار تقارير فصلية تسمح بتتبع نشاط التوريد والتخزين والتوزيع للديزل والبنزين.

أكمل القراءة

الاكثر مشاهدة