Connect with us

اقتصاد

مجلس النواب يصادق بالأغلبية على الجزء الأول من مشروع قانون المالية 2024

نشرت

في

صادق مجلس النواب، بالأغلبية، على الجزء الأول من مشروع قانون المالية برسم السنة المالية 2024، كما تم تعديله، وذلك في ختام جلسة عمومية امتدت إلى الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء.

وحظي الجزء الأول من مشروع القانون بموافقة 175 نائبا، ومعارضة 59، فيما امتنع نائب برلماني واحد عن التصويت.

وهمت التعديلات التي شكلت موضوع مناقشة خلال هذه الجلسة التي جرت بحضور وزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح، والوزير المنتدب المكلف بالميزانية، فوزري لقجع، بشكل أساسي الإصلاح التدريجي للضريبة على القيمة المضافة والضريبة الداخلية على الاستهلاك وتعريفة الرسوم الجمركية وأسعار الضريبة على القيمة المضافة لتحقيق الحيادية.

وكانت وزيرة الاقتصاد والمالية قد أكدت في معرض جوابها على ملاحظات وتساؤلات النواب البرلمانيين بشأن مضامين مشروع قانون المالية أن هذا الأخير يرتكز على تعزيز استدامة المالية العمومية كشرط أساسي لمواصلة تنزيل الإصلاحات الهيكلية وتكريس الدولة الاجتماعية.

وأوضحت فتاح أن الحكومة ستعكف على التقليص التدريجي لعجز الميزانية، “مما سيمكن من وضع المالية العمومية في منحى تنازلي لمستوى المديونية، وتعزيز التوازن المالي”مسجلة أنه”رغم ثقل الإكراهات الخارجية المتمثلة في وضعية اللايقين”، نجحت الحكومة في بلوغ ثلاثة أهداف أساسية تتعلق بتوفير الاعتمادات المالية الضرورية من أجل تنزيل ورش الحماية الاجتماعية، واعتماد الشفافية والوضوح فيما يتعلق بإصلاح صندوق المقاصة، بالإضافة إلى التحكم المتواصل في الإطار الماكرو اقتصادي.

وأشارت إلى أن الحكومة ستعمل على تعزيز الاستثمار العمومي من خلال مواصلة المشاريع الكبرى للبنيات التحتية ومختلف الاستراتيجيات القطاعية، منوهة إلى أن هذا المجهود الاستثماري للدولة الذي سيصل إلى 335 مليار درهم سنة 2024 سيسهم في تعزيز البنيات التحتية الضرورية للاقتصاد الوطني.

تجدر الإشارة إلى أن مجلس النواب سيعقد اليوم الأربعاء جلسة عمومية تخصص لتقديم تقارير اللجان الدائمة حول الميزانيات الفرعية ومناقشة الجزء الثاني من مشروع قانون المالية والتصويت عليه، على أن يتم بعد ذلك التصويت على مشروع قانون المالية برمته.

انقر للتعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقتصاد

المجلس الاقتصادي والاجتماعي يوصي بإحداث “غرف بيئية” في محاكم المغرب

نشرت

في

بواسطة

أوضح رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، أحمد رضا شامي، أمس الخميس بمراكش، أن المجلس يوصي بإحداث “غرف بيئية” بمحاكم المملكة ذات الاختصاص، ووضع دليل مرجعي لتوحيد مساطر وكيفيات تطبيق المقتضيات القانونية المتعلقة بالجرائم البيئية.

وأوضح شامي، خلال الجلسة الافتتاحية للندوة الدولية التي نظمتها رئاسة النيابة العامة حول موضوع “الجريمة البيئية ودور القضاء في مكافحتها”، أن المجلس يدعو أيضا إلى تعزيز فعلية القانون البيئي بوصفه عنصرا أساسيا في عملية التصدي الاستباقي للجرائم البيئية، والرفع من نجاعة وقدرات الأجهزة المكلفة بإنفاذ القانون، سواء كانت إدارية أو قضائية، بما يوطد الأمن القانوني والقضائي البيئية بالبلاد.

ومن بين التوصيات التي يقترحها المجلس في هذا الصدد، يضيف المتحدث ذاته، اعتماد إطار تشريعي متجانس وفعال في مكافحة الجرائم البيئية، باعتماد مقتضيات قانونية أكثر ملاءمة مع الالتزامات الدولية للمملكة، والممارسات الفضلى المتطورة في هذا المجال، وأكثر دقة في توصيف الأفعال الضارة بالبيئة، وتحديد المسؤوليات بوضوح، وأكثر صرامة وتناسبا في ترتيب العقوبات من أجل تقوية الوظيفة الردعية للسلطات العمومية والقضائية في زجر الأفعال والأنشطة الضارة بالبيئة.

وأوصى المجلس أيضا بإصدار النصوص التطبيقية للقوانين الجاري بها العمل وتفعيل باقي الوثائق الإستراتيجية ذات الصلة لجعلها ملزمة وذات حجية أمام القضاء، وتأهيل وسائل الرصد والمراقبة، بالإضافة إلى تعزيز المقاربة القضائية، ووضع نظام معلوماتي وطني متطور يمكن من إدماج المعطيات البيئية وتحيينها بكيفية منتظمة لتيسير إعمال القوانين من قبل جميع الفاعلين، بما في ذلك المنظومة القضائية.

كما اقترح وضع دليل مرجعي استرشادي من قبل المجلس الأعلى للسلطة القضائية موجه إلى القضاة المكلفين بقضايا البيئة من أجل توحيد مساطر وكيفيات تطبيق المقتضيات القانونية المتعلقة بالجرائم البيئية على مستوى مختلف محاكم المملكة، مع ترصيد الاجتهادات القضائية في هذا المجال، وذلك بما يصون الحقوق البيئية ويحارب الممارسات الضارة بها.

وفي سياق ذي صلة، ذكر شامي بالأهمية التي توليها المملكة لقضايا البيئة والتنمية المستدامة، سواء من حيث بلورة الاختيارات الإستراتيجية الكبرى أو من خلال الالتزامات الدولية للمغرب بشأن مكافحة آثار التغيرات المناخية، والمساهمة المحددة وطنيا لتقليص انبعاثات الكربون.

وسجل، في المقابل، أنه رغم التقدم الهام والملحوظ الذي تم تحقيقه على المستوى الإستراتيجي والمؤسساتي والقانوني لإدراج البعد البيئي والمستدام في السياسات القطاعية والمخططات التنموية، لا تزال هناك تحديات واختلالات تعيق نجاعة وفعالية الجهود المبذولة في هذا الصدد.

ومن بين هذه التحديات، أبرز شامي ضعف منسوب الوعي بالمسؤولية البيئية في السلوكات والأنشطة الفردية والجماعية، وبعض أوجه القصور في الرصد والمراقبة، بالإضافة إلى محدودية استخدام التكنولوجيات الحديثة من أجل كشف وتحديد الأنشطة غير القانونية، وبطء البت في قضايا الجرائم البيئية، نظرا لقلة عدد القضاة والمهنيين القضائيين المتخصصين في مجال البيئة.

وخلص رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي إلى أنه بقدر التشديد على فعلية القوانين وإعمال المقاربة الردعية الصارمة في مواجهة الجرائم البيئية، ينبغي التأكيد على ضرورة مواكبتها بإجراءات وتدابير تحسيسية وتحفيزية تجاه المواطن والفاعلين الاقتصاديين والمجتمع المدني من أجل ترجيح السلوكات والممارسات الجيدة والخيارات التكنولوجية الصديقة للبيئة، وتشجيع المسؤولية البيئية في إطار المقاربة التشاركية والتنظيم الذاتي للمجتمع.

أكمل القراءة

اقتصاد

البنك الدولي يوقع اتفاق تمويل مع المغرب بقيمة 350 مليون دولار

نشرت

في

بواسطة

يواصل المغرب تعزيز و توطيد علاقاته مع كبريات المؤسسات العالمية حيث بات ينال ثقتها بشكل كبير و في مقدمتها البنك الدولي الذي وقع اتفاق تمويل مع المملكة.

و في هذا الصدد، وقعت نادية فتاح العلوي وزيرة الاقتصاد والمالية، و جيسكو هنتشل المدير الإقليمي لمنطقة المغرب العربي ومالطا في البنك الدولي، اتفاق تمويل بقيمة 350 مليون دولار يتعلق ببرنامج دعم تنفيذ إصلاح المؤسسات والمقاولات العمومية.

هذا الاتفاق يأتي ليعزز علاقات التعاون النموذجية مع البنك الدولي، وليدعم تنفيذ مسلسل إصلاح المؤسسات والمقاولات العمومية الذي أطلقته المملكة تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، المتعلقة بإصلاح قطاع المؤسسات والمقاولات العمومية، وتميز باعتماد وتنفيذ القانون الإطار رقم 50-21 المتعلق بإصلاح المؤسسات والمقاولات العمومية، والقانون رقم 82-20 المتعلق بإحداث الوكالة الوطنية للتدبير الإستراتيجي لمساهمات الدولة وتتبع أداء المؤسسات والمقاولات العمومية.

وجاء هذا الاتفاق, بعد مصادقة المجلس الوزاري، المنعقد في فاتح يونيو 2024، تحت رئاسة الملك محمد السادس، على التوجهات الإستراتيجية للسياسة المساهماتية للدولة، باعتبارها إحدى ركائز إصلاح قطاع المؤسسات والمقاولات العمومية، والرامية، على وجه الخصوص، إلى إعادة تشكيل المحفظة العمومية وتحسين أدائها وحكامتها، وكذا تعزيز مساهمة القطاع الخاص في المجهود الاستثماري.

أكمل القراءة

اقتصاد

مكتب السياحة والـONCF يضعان القطارات في خدمة السياحة الداخلية

نشرت

في

أعلن المكتب الوطني المغربي للسياحة عن إطلاق حملة تواصلية كبرى متعددة الوسائط موجهة للسياح الداخليين، وذلك بشراكة مع المكتب الوطني للسكك الحديدية بغية إنعاش السياحة الداخلية، وضخ النفس في العديد من الوجهات السياحية بالمملكة والتشجيع على السفر والتنقل ما بين مختلف الجهات المغربية.

وذكر بلاغ للمكتب الوطني المغربي للسياحة، أنه مع حلول فصل الاصطياف والاستجمام لسنة 2024، سيستفيد المسافرون من العديد من الامتيازات ولاسيما ما يتعلق بالأسعار التخفيضية والتحفيزية للنقل عبر شبكة المكتب الوطني للسكك الحديدية.

وأضاف المصدر ذاته أنه برسم موسم صيف 2024، بادر المكتب الوطني للسكك الحديدية إلى طرح 350.000 تذكرة سفر بأسعار جذابة، أي ابتداء من 89 درهما على القطارات فائقة السرعة “البراق” وابتداء من 49 درهما على قطارات “أطلس”.

وتابع أنه سعيا منه لملامسة واستهداف أكبر عدد ممكن من المواطنين، قرر المكتب الوطني المغربي للسياحة إلى الاعتماد بشكل خاص على الترويج عبر القنوات الرقمية، وبالضبط على شبكات التواصل الاجتماعي بمشاركة 4 من المشاهير والمؤثرين، وهم: سامية أقريو، وأسامة رمزي، ورشيد كودي، وزينب عبيد. كما ستشمل نفس الحملة الإعلانات الحضرية بالوجهات الرئيسية التي تمر منها قطارات المكتب الوطني للسكك الحديدية، فضلا عن الوسائط الإعلامية الإلكترونية الوطنية.

وإلى جانب هذه الحملة الترويجية، أطلق الشريكان بطاقة تحمل شعار “يلا موروكو” التي تقترح تخفيضا بنسبة 30 في المائة على جميع الأسفار على متن قطارات أطلس والبراق.

للإشارة فإن هذه العملية تندرج في إطار اتفاقية الشراكة التي سبق وأن أبرمها المكتب الوطني المغربي للسياحة مع المكتب الوطني للسكك الحديدية في سنة 2021 لتلبية حاجيات السياح المحليين، مع الحرص على استغلال الشبكة السككية الواسعة التي يتوفر عليها المكتب الوطني للسكك الحديدية وفسح المجال أمام المواطنين المغاربة الراغبين في السفر والتنقل نحو مختلف الوجهات السياحية الوطنية بكل أريحية.

أكمل القراءة
الجديد TV منذ 9 ساعات

بلسان المناضل محمد لومة: هكذا دعم المغاربة الثورة الجزائرية بالذهب و الفضة و السلاح

دولي منذ 11 ساعة

بعد قطيعة استمرت نحو 12 عاما.. الرئيس التركي مستعد للقاء مع الرئيس السوري

واجهة منذ 12 ساعة

الجبهة الوطنية لمناهضة التطرف تطالب بمتابعة الحسن بن علي الكتاني

مجتمع منذ 12 ساعة

المصحات الخاصة تنفي صلتها باحتجاجات طلبة الطب

رياضة منذ 13 ساعة

اللاعبة المغربية أنيسة لحماري تنضم إلى نادي ليفانتي

مجتمع منذ 14 ساعة

تسجيل 12 إصابة جديدة بـ “كوفيد-19” خلال أسبوع

منوعات منذ 15 ساعة

المغربية بسمة بوسيل تطرح جديدها الغنائي “كراج عمومي”

اقتصاد منذ 16 ساعة

المجلس الاقتصادي والاجتماعي يوصي بإحداث “غرف بيئية” في محاكم المغرب

دولي منذ 17 ساعة

السلطات السودانية تأمر الأجانب بمغادرة الخرطوم

دولي منذ 18 ساعة

مسجد باريس يلغي صلاة الظهر يوم الأحد المقبل بسبب الشعلة الأولمبية

مجتمع منذ 19 ساعة

العاملون في القطاع الصحي يشلون المستشفيات لأسبوعين

واجهة منذ 20 ساعة

كوفيد لا يزال يقتل 1700 شخص أسبوعيا

رياضة منذ 21 ساعة

رسميا: الجنوب إفريقي موكوينا مدربا للوداد الرياضي

رياضة منذ يوم واحد

اجتماع موسع في طنجة استعدادا لاحتضان كأس العالم 2030

دولي منذ يوم واحد

الرئيس الجزائري يخرج عن صمته و يعلن ترشحه لولاية ثانية

دولي منذ يوم واحد

نتانياهو يضع أربعة شروط لوقف إطلاق النار في غزة

رياضة منذ يومين

قرعة إفريقية متوازنة للرجاء الرياضي والجيش الملكي

سياسة منذ يومين

أسئلة السياسة العامة تنتظر أخنوش بمجلس النواب الاثنين المقبل

مجتمع منذ يومين

السلطات الأمنية في الرباط تنفي استيلاء شرطي على ممتلكات محتج خلال تفريق “وقفة أطر الصحة”

دولي منذ يومين

روسيا تعلن عن سيطرتها على بلدة أوكرانية

اقتصاد منذ أسبوعين

سحب عبوات من مشروب “كوكا كولا” في فرنسا بسبب مخاطر صحية

واجهة منذ أسبوعين

بلاغ رسمي: وفاة والدة صاحب الجلالة الملك محمد السادس

مجتمع منذ أسبوعين

وفاة أوزين أحرضان عن عمر 75 سنة

سياسة منذ أسبوعين

الرئيس الجزائري يبعث رسالة تعزية للملك محمد السادس

واجهة منذ أسبوعين

بتهمة اغتصابه 4 نساء..فرنسا تحاكم المفكر الاسلامي طارق رمضان

مجتمع منذ أسبوعين

غوغل تضيف اللغة الأمازيغية الى خاصية “الترجمة”

سياسة منذ أسبوعين

وفاة الأميرة للا لطيفة.. وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة تدعو إلى احترام القوانين

تكنولوجيا منذ أسبوعين

مزايا جديدة أضافتها “غوغل كروم” لتحسين تجربة البحث

سياسة منذ أسبوعين

المغرب يعزز قدراته العسكرية بشراء أنظمة صواريخ مدفعية عالية الحركة

سياسة منذ أسبوعين

بعد ألمانيا.. حموشي يحل بفرنسا بدعوة رسمية من أجهزتها الأمنية

الجديد TV منذ أسبوع واحد

تفاصيل تحكى لأول مرة عن اغتيال الشهيد عمر بن حلون (الحلقة الثانية)

منوعات منذ أسبوعين

ُلـ”أسباب طارئة”..الجزائري قادر الجابوني يغيب عن موازين و يعوضه الصنهاجي

اقتصاد منذ أسبوعين

“سنترال دانون” تفوز بجائزة العلامة التجارية الأكثر إعجابًا في المغرب

اقتصاد منذ أسبوعين

بيع أزيد من 82 ألف سيارة جديدة بالمغرب خلال 6 أشهر

مجتمع منذ أسبوع واحد

بسبب جثة شاب.. إتستنفار أمني في تيط مليل

رياضة منذ 5 أيام

الجامعة الملكية للكرة الحديدية تحتجز رخص النادي الملكي

اقتصاد منذ أسبوعين

المديرية العامة للضرائب تحدد نسبة الغرامات المالية في 2,75 في المئة

منوعات منذ أسبوعين

موس ماهر يكشف سبب حذفه أغنية بلقيس من اليوتيوب

اقتصاد منذ أسبوع واحد

شراكة استراتيجية تجمع “أطلنطاسند للتأمين” و “أوطو 24”

اقتصاد منذ أسبوعين

زوار السعودية أنفقوا قرابة 12 مليار دولار خلال الربع الأول من 2024

الجديد TV منذ أسبوع واحد

تفاصيل تحكى لأول مرة عن اغتيال الشهيد عمر بن حلون (الحلقة الثانية)

الجديد TV منذ 4 أسابيع

و شهد شاهد من أهلها..حقائق تكشف لأول مرة عن اغتيال الشهيد عمر بن جلون

الجديد TV منذ شهرين

حورية أجدور..صوت مجدد صاعد في سماء الأغنية الأمازيغية “فيديو “

تْهَلاوْ في الصحيحة منذ 3 أشهر

تهلاو فالصحيحة :الدكتور عماد ..هذه هي الفوائد الصحية للجبن” فيديو”

الجديد TV منذ 3 أشهر

“ذاكرة ليست للنسيان” 4/4 بسبب نزعته الانتقامية، ادريس البصري يحتفظ ب 12 تلميذا داخل معتقل ” درب مولاي الشريف” لمدة ثلاث سنوات دون محاكمة.

تْهَلاوْ في الصحيحة منذ 3 أشهر

تعرفو على فوائد الخل الطبيعي على صحة الجسم والبشرة مع الدكتور عماد ميزاب

الجديد TV منذ 4 أشهر

ذاكرة ليست للنسيان.. تفاصيل محاولة اغتيال ادريس البصري ( الحلقة الثالثة)

واجهة منذ 4 أشهر

الملحن سعيد الامام يكشف لأول مرة تفاصيل عن الراحل عبدو الشريف

الجديد TV منذ 4 أشهر

ذاكرة ليست للنسيان: تفاصيل محاولة اغتيال ادريس البصري ( 1/4)

واجهة منذ 4 أشهر

ذاكرة ليست للنسيان: تفاصل تروى لأول مرة عن محاولة اغتيال ادريس البصري

تْهَلاوْ في الصحيحة منذ 4 أشهر

مخاطر استخدام الطب البديل لعلاج الحساسية والربو

بعد غياب الرئيس، ماذا تبقى من مؤسسة الوداد؟ حسن ناظر يكشف المستور
واجهة منذ 5 أشهر

بعد غياب الرئيس، ماذا تبقى من مؤسسة الوداد؟ حسن ناظر يكشف المستور(فيديو)

بعد غياب الرئيس، ماذا تبقى من مؤسسة الوداد؟ حسن ناظر يكشف المستور
الجديد TV منذ 5 أشهر

بعد غياب الرئيس، ماذا تبقى من مؤسسة الوداد؟ حسن ناظر يكشف المستور

الجديد TV منذ 9 أشهر

آلاف المتظاهرين يخرجون في مسيرة حاشدة بالدار البيضاء تضامنا مع غزة وهذه مطالبهم

الجديد TV منذ 9 أشهر

هكذا أوصل البيضاويون صوتهم وتضامنهم مع الفلسطينيين إلى العالم

تْهَلاوْ في الصحيحة منذ 9 أشهر

الدكتور عيشان عبدالعزيز : هذا مايقع للجهاز التنفسي لحظة تعرضه لعواصف رملية

الجديد TV منذ 9 أشهر

بالفيديو :سعيد الناصيري يطرح فيلمه الجديد “نايضة” بالقاعات السينمائية

الجديد TV منذ 9 أشهر

التبوريشة.. اغنية رجاوي فلسطيني تزلزل مدرجات مركب محمد الخامس ( فيديو)

رياضة منذ 10 أشهر

فيديو: ندوة صحفية لفريق سبورتينغ الدار البيضاء لكرة القدم النسوية

الجديد TV منذ سنة واحدة

البروفسور ربيع يحمل بشرى لمرضى البروستات.. عملية بدون جراحة في أقل من عشرة دقائق

الاكثر مشاهدة